فرنسا تقرر إنهاء مهمة حاملة الطائرات شارل ديغول بسبب فيروس كورونا

حاملة الطائرات
فرنسا تقرر إنهاء مهمة حاملة الطائرات شارل ديغول بسبب فيروس كورونا 

في جلسة استماع مع لجنة الدفاع بالجمعية الوطنية، قالت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي،  أن القيادة ألغت مهمة حاملة الطائرات شارل ديغول  والسفن  المرافقة لها أسبوعين قبل انتهاء مهمتها ،وذلك بعد تأكد إصابة حوالي نصف طاقمها بفيروس كورونا المستجد، بحيث أكدت التحاليل أن 1081 بحار من أصل 2300 تأكدت إصابتهم بالفيروس، رغم أن الجهات الفرنسية تجهل كيف تم انتقال العدوى إلى حاملة الطائرات وهي منعزلة في البحر ، وقد تم إيداع 24 منهم في احد المستشفيات العسكرية في حين تم وضع الباقي تحت الحجر الصحي مع التأكيد على أنها أرقام أولية مرشحة للارتفاع .
هذا وتضع هذه الحادثة المزيد من المسؤولية على الدول من اجل حماية الأطقم العسكرية البحرية والتي كانت تعتبر في السابق بعيدة ومنعزلة في عرض البحر عن خطر فيروس كورونا وكذا تحدي جديد وهو ضرورة مضاعفة حماية القيادات الأمنية، العسكرية ،الصحية و العلمية للدول حماية مضاعفة وأفقية باعتبار أنهم يحتاجون بدورهم للحماية كما يوفرونها هم للمواطنين فربح الحرب ضد كرونا لا يتحقق فقط بالخروج منها باقل الخسائر المادية والبشرية ولكن كذلك بالحفاظ على القادة والقيادة حصينة محصنة...  .

Publier un commentaire

0 Commentaires