شهيد ينتظر الإنصاف


شهيد  ينتظر الإنصاف

أنت تقولُ ونحن نقولْ 
هي غمامة لكنها سوف تزولْ 
والحقيقة ستصمدُ
ستقاومُ
أعتى الأمواج وأقوى السيولْ
هي غيمة التعتيمِ
غيمة التقزيمِ
لا ولن تدوم ولن تطول
فكيف فصٌلتمُ الأرقامَ !؟
وزرعتمُ التغليط والأوهامَ
وفرٌقتم امتيازاتكم عرضا وطولْ!!!؟
أتظنون الشهيد ميتا في قبره مشلول؟
هيهات فهو دوما عن حال أسرته مهموما مشغول
يرفع أكفه للعالي 
من تحت تلك الصحاري الخوالي 
ودعاؤه عند الله مقبول
قبره عند أهله قبر مجهول 
دافع عن حوزة الوطنْ
في يدٍ سلاح وبيده الأخرى كفنْ
عنده كل الصعاب من أجل بلاده تهونُ
صامدا شامخا لا يخونُ
قطع الفيافي جبالا وسهولْ
أرقامكم ، أقلامكم غمامةٌ
حلما عابرا ومنامة
عصفا ماكول
كل حواراتكم كانت وستبقى
وعودا كلاما معسول
هي غيمة قذرة
لن تدوم ولن تطول .



ر.العيرج




Publier un commentaire

0 Commentaires