مديرية الأمن الوطني تقوم بما لم يسبق للمؤسسة العسكرية أن قامت به


على مؤسسة الجيش أن تأخذ العبر من مديرية الحموشي بخصوص الأعمال الاجتماعية


مرة أخرى نثمن  المبادرات ذات البعد الانساني والاجتماعي  التي يقوم بها السيد الحموشي ،المديرالعام للامن الوطني ،اتجاه ارامل و ابناء رجال الامن.
كانت اولاها السنة الماضية من خلال  تقديم مساعدات مالية للارامل ،لمساعدتهن على تحمل اعباء غلاء المعيشة،
كما عمل  على توفير اضاحي العيد لارامل رجال الامن.
وفي هذه السنة كذلك يقدم على دعم آلاف ارامل الشرطة بمصاريف الصيف والعيد .
وانها بادرة ذات ابعاد سيكولوجية عميقة لما لها من تاثير ايجابي على اسر رجال الامن .
ومن هذا المنبر ندعوا القائمين على المؤسسة العسكرية وخصوصا مؤسسة الحسن الثاني للاعمال الاجتماعية لقدماء المحاربين وقدماء العسكريين، ان يمشوا على نهج السيد الحموشي في ما يخص الاعمال الاجتماعية ،والاستماع لمعاناة ارامل شهداء حرب الصحراء ,والاخذ بيدهن،وجبر الضرر الذي لحقهن بسبب التهميش والاقصاء الذي طالهن وابناءهن بعد استشهاد ازواجهن .وذلك لرد الاعتبار لهذه الشريحة التي ضحت باقدس حق في الوجود الا وهو الحق في الحياة من اجل امن الوطن،والدفاع عن حدوده،وتوحيد ربوعه،وحماية مقدساته

    الجزمي خالد 
عضو المكتب الوطني
 للجمعية الوطنية لأسر 
شهداء ومفقودي واسرى 
   الصحراء المغربية

Publier un commentaire

0 Commentaires