تكريم ارامل شهداء الوحدة الترابية

تخليدا لليومين العالميين للمرأة و الأم نظم فرع الجمعية الوطنية لأسر شهداء ومفقودي واسرى الصحراء المغربية بكليميم، حفلا تكريميا لأرامل و بنات شهداء الوحدة الترابية.




الحفل الذي نظم يوم الأربعاء 21 مارس 2018 بالقاعة الوسائطية بكلميم، شهد تنظيم ندوتين الاولى حول المرأة للأستاذ عبيدا الحسين، و الندوة الثانية كانت حول قانون مكفول الامة للأستاذ عبد الله بن عبد الله، و كانت المناسبة المنظمة تحت شعار : ارملة الشهيد بين المكتسبات و الإكراهات، فرصة لتكريم العديد من أرامل الشهداء.




ويسعى المنظمون من خلال هذا النشاط إلى لفت الأنظار لهذه الفئة التي تعاني كثيرا من التهميش، و تسعى الجمعية حسب قانونها الأساسي إلى صيانة كرامة أسر الشهداء و المفقودين والأسرى،وحماية جميع حقوقهم والدفاع عنها و النهوض بها من خلال: الوقوف بجانب أسر الشهداء والمفقودين والأسرى تضامنا ودعما ومؤازرة،والعمل على حل مشاكلهم وحماية حقوقهم، و حمل الدولة المغربية على العمل على استرجاع رفاث الأسرى الذين قضوا تحت التعذيب بسجون جبهة البوليساريو و الدولة الجزائرية، إضافة إلى تحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لأسر الشهداء والمفقودين والأسرى وتعويضهم ماديا ومعنويا وجبر الضرر الذي لحقهم.

Publier un commentaire

0 Commentaires