روسيا تؤكد مجددا دعمها للتصنيع الحربي الجزائري

http://www.almoharib.com/2014/05/blog-post_14.html
فالنتينا ماتفيينكو
يبدو أن التنافس بين المغرب والجزائر في المجال العسكري إنتقل من السباق نحو التسلح إلى السباق نحو إرساء صناعات عسكرية محلية على غرار باقي الجيوش العربية والإسلامية (مصر ،باكستان،إيران،الإمارت وغيرها)،وبعد الخطوت المتعددة التي خطاها البلدان في السنتين الأخيرتين،كررت روسيا مجددا دعمها للتصنيع العسكري الجزائري.
وفي ذات الإطار أعلنت رئيسة مجلس الشيوخ الروسي" فالنتينا ماتفيينكو"بعد لقائها يوم أمس بالرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أن البلدين بصدد إجراء بحث مشروعين للتعاون في إنتاج أصناف من السلاح والعتاد العسكري ،بالإضافة إلى اتفاقية جديدة للتعاون في تشغيل نظام "غلوناس" للملاحة الإلكترونية عن طريق الأقمار الصناعية، وكذلك إعداد اتفاقية للتعاون في مجال الطاقة النووية.
يذكر أن معركة حامية الوطيس تجري في المنطقة لإنشاء صناعات عسكرية وطنية بعدما أثبتت كل من إيران والباكستان إمكانية بلوغ الهدف بالمجهودات الذاتية
.
www.almoharib.com

Publier un commentaire

0 Commentaires